مشاركة مميزة

طرد 50 موظف ومهندس عربي اهوازي من مصفاة عبادان وتوظيف مهاجرين بدلهم

تلقت منظمة حقوق الانسان الاهوازية أنباء عن طرد 50 موظفا ومهندسا وفنيا من العرب الاهوازيين المتعلمين والخبراء بعملهم وبعضهم لهم تجارب وخبر...

اللصوص في قبضة العدالة...الانتربول يصطاد رموزاً في النظام الايراني

اصدرت اللجنة التنفيذية للمنظمة الدولية للشرطة الجنائية (الانتربول)قراراً بايقاف خمسة من المجرمين الارهابيين من رموز النظام الايراني و اخر ارهابياً من جنوب لبنان يعمل لصالح الاستخبارات النظام الايراني كانوا قد ادينوا بالتورط المباشر في جريمة تفجير احد مباني المدنية في العاصمة الارجنتينية بيونوس ايرس عام1994
و التي راح ضحيتها عدد كبير من المدنيين.و جاء هذا القرار بعد مداولات كثيرة و صدور قرارات قضائية من المحاكم الارجنتينية بايقاف و محاكمة عدد من المسؤلين في النظم الايراني و منهم علي اكبر هاشمي رفسنجاني رئيس الحكومة انذاك .و جاء هذا القرار الاخير بغالبية الاصوات التي صادقت عليه المنظمة في جلستها الاخيرة في العاصمة المغربية رباط و تضم اللائحة خمس ايرانيين و على رأسهم المجرم علي فلاحيان رئيس السابق في جهاز الاستخبارات في ايران و رئيس المخابرات القمعية للنظام الايراني في الاهواز في الثمانينات و الذي يعرف بعداوته للعرب و للمطالبين بالحرية و العدالة.و الشخص الاخر هو محسن رضائي احد المستوطنيين اللر في اقليم الاهواز و رئيس الحرس الثوري الايراني في تلك الفترة و هو ايضاً من مهندسي الحرب العراقية الايرانية و احد الافراد الذين أشرف على عدد من المذابح التي ارتكبها الحرس الثوري في المناطق الكوردية و العربية في ايران.و فلاحيان ايضاً عليه مذكرة اعتقال صادرة من محكمة ميكونوس في المانيا بسبب مشاركته المباشرة في قتل الزعيم الكوردي المرحوم قاسملو الذي تمت اغتياله بواسطة فلاحيان و بعض العملاء من الجنسية اللبنانية (جنوب لبنان).
و المطلوبون للعدالة هم :الارهابي عماد فايز مغنية (جنوب لبنان),علي فلاحيان ,محسن رضائي,محسن رباني,احمد رضا اصغري,احمد وحيدي.
و كانت المنظمة قد اصدرت سابقاً نشرات حمراء تطالب بها ايقاف تسعة من المتورطين في هذه الجريمة و منهم علي اكبر رفسنجاني الا انه في الجلسة الاخيرة تم حذف اسم رفسنجاني لاسباب لا تعرف و لكن بقت ستة اسماء. و قد خسر النظام الايراني فرصة الطعن بعدما تمت قرائة دلائل طعنه في القرارات و تم التصويت على الدعوة التي تقدم بها الانتربول فرع بيونوس ايرس و حصل التصويت على غالبية 76 من مجموع المندوبين و بمعارضة احد عشر صوت فقط.
و بادر النظام الايراني الارهابي بسرعة بادانة هذه القرار كعادته معتبراً اياه ناقضاً للشرعية الدولية و الحصانة الدبلوماسية لعصابته المجرمة.يذكر انه كان النظام الايراني يستعمل اسم هذه المنظمة للدعاية بالداخل بانه سوف يتم القاء القبض على المعارضين له الا انه الان تكشف كم هذا النظام هو المطلوب الاول للعدالة الدولية بسبب الاجرام التي يرتكبه بحق الابرياء.
و تامل الشعوب المضطهدة في ايران و الناشطين في مجال حقوق الانسان باصدار مثل هذه المذكرات ليتم مقاضاة من ارتكبوا جرائم بحق البشرية من امثال النظام الايراني و عملائه التي يبيعون ذممهم باسم الدين و معاداة الامبرالية؟؟؟؟؟؟؟؟؟
و يعتبر هذه القرار امراً سارياً عند اعضاء المنظمة .

ياسر الاسدي-بريطانيا


EmoticonEmoticon