مشاركة مميزة

طرد 50 موظف ومهندس عربي اهوازي من مصفاة عبادان وتوظيف مهاجرين بدلهم

تلقت منظمة حقوق الانسان الاهوازية أنباء عن طرد 50 موظفا ومهندسا وفنيا من العرب الاهوازيين المتعلمين والخبراء بعملهم وبعضهم لهم تجارب وخبر...

افتتاحية تلفزيون الأهواز


افتتاحية تلفزيون الأهواز

تحية اكبار واجلال للشعب العربي الأهوازي


المجد والخلود لشهدائنا الابرار وتحية فخر واعتزاز لاسرانا البواسل وتحية اكبار واجلال الى شعبنا العربي الأهوازي الأبي ، شعب المعجزات ،شعب الصمود ، شعب التحدي ،شعب المقاومة ، شعب التمسك بالهوية .
نبعث اليكم عبر الاثير بكل التحيات والاشواق .. وازكى السلامات ونعود اليكم ثانية بعد فترة طويلة من الانقطاع لاسباب خارجة عن ارادتنا فرضتها الظروف المعاكسة وعوامل سلبية عديدة ومؤامرة أعداء الكلمة الحرة والصوت الجريء .
أجل تضافر كل ذلك ليحول بيننا وبين شعبنا البطل ، ولكن أبينا أن نتخلى عن العهد الذي قطعناه على انفسنا مهما قست الظروف ورفضنا ان نتراجع أمام العقبات مهما صعبت ، لذا قررنا ان لن نحيد أو نلين ولن نهدأ أو نستكين وسنخوض معركة الدفاع عن حقوقنا المشروعة عبرتمسكنا بخيارنا الوطني الذي لا رجعة عنه وهو ديمومة النضال حتى بزوغ فجر الحريةوطلوع شمس العدالة لتشع بأنوارها على الشعب العربي الأهوازي و كافة الشعوب المضطهدة في ايران وتبدد أوكار خفافيش الليل وتدك قلاعهم الوهمية وحصونهم الهشة وتحطم جحورهم النتنة وتطهر معاقلهم الأخيرة .
العهد هو العهد والميثاق هو الميثاق والقسم هو القسم لذا سنبقى أوفياء لدماء الشهداء ومتضامنين مع كافة الاسرى ،متمسكين بالأهداف العربية الأهوازية التي ضحوا في سبيلها بأرواحهم الطاهرة أو حريتهم الغالية إيمانا منا بضرورة رص الصفوف وتوحيد الكلمة حول خطاب قابل للتنفيذ رافضين التهور اللامسؤول الذي من شأنه تضييع الطاقات والعبث بالقدرات وحرق الامكانيات . لاننا نعرف خطورة مخططات الخصم الرامية الى فرض معركة غير متكافئة على مناضلي شعبنا وإرغامهم على خوضها في ساحة هو يحدد شروطها و توقيتها الزمني . فمن هذا المنطلق ونظرا لدركنا لامكانياتنا الذاتية وفهمنا للمرحلة التي يمر بها شعبنا وأيضا مع الاخذ بنظر الاعتبار الظروف الدولية والاقليمية ، طرحنا شعار" نحارب بلا عنف ونقاوم بلا ضغينة " مع احترامنا لحق الدفاع عن النفس ويقينا منا بأن العنف الحكومي المتعمد والمفرط هو الذي يخلق العنف المضاد لذا نحمل النظام ما حدث ويحدث على الساحة الأهوازية ونؤكد بأن نصب أعواد المشانق وزج المناضلين في السجون في اطارالتعامل الامني مع حقوقنا العادلة لن يخيف و لن يثني شعبنا عن المضي قدما نحوتحقيق اهدافه المشروعة واستكمال مشروعه الوطني وبلوغ طموحاته الكبرى .
وان البث التلفزيوني الأهوازي من جديد ماهو الا خطوة متواضعة على هذا الطريق ولم يتحقق ذلك الا بفضل جهود أخوتكم في حزب التضامن الديمقراطي الأهوازي وشركاؤهم في النضال من الشرفاء الأهوازيين وبمؤازرة أصدقائهم من ابناء الشعوب المضطهدة .
لكننا بالرغم من توقف البث لتلفزيون الأهواز لم نقف مكتوفي الأيدي فبذلنا قصارى جهودنا لنوصل صوت الشعب العربي الاهوازي الصامد الى مسامع العالم بقدر استطاعتنا ودافعنا عن أحقية قضيتنا العادلة في الاوساط الدولية وخاصة في الامم المتحدة وبعض البرلمانات الاوروبية ومؤسسات حقوق الانسان ومنظمة الشعوب غير الممثلة في الأمم المتحدة كما قمنا ببناء تحالف قوي مع أهم احزاب ومنظمات الشعوب المضطهدة في ايران وتبلور هذا التحالف حول برنامج الحد الادنى في مؤتمر شعوب ايران الفدرالية الذي يضم 16 حزبا وتنظيما طليعيا لهذه الشعوب بغية ايجاد نظام فدرالي ، ديمقراطي لا مركزي يتشكل من حكومات محلية ويتم انشاؤها على اساس قومي جغرافي في الاقاليم التي سوف تتمتع باستقلال سياسي واقتصادي وثقافي داخلي ،الأمر الذي من شأنه أن يرمي بشعار بلد واحد لشعب واحد في مزبل التاريخ الى الأبد وسيبقى حق تقرير المصير الضمان الوحيد لعدالة العلاقات بين هذه الكيانات الداخلية التي سيخضع التماسك بينها من عدمه للظروف الموضوعية ونؤمن ايمانا راسخا بأن الكلمة الاولى والاخيرة تعود للشعب الذي يجب ان يمسك مصيره بيده حتى يتمكن من تثبيت حقوقه .
وما دخولنا في هذا التحالف مع الشعوب التي تعاني مثلنا من نفس الاضطهاد الا لخدمة هذه الغاية العظمى من جهة ، وقطع الطريق على محاولات النظام للاستفراد بنا من جهة أخرى ،ومن اولى ثمرات التحالف مع سائر الشعوب المضطهدة استعادة البث التلفزيوني الأهوازي، ناهيك عن التنسيق على أرفع المستويات السياسية والتنظيمية والاعلامية في المؤتمر بهدف تحويله الى البديل الطبيعي للنظام الشمولي الاستبدادي المركزي المتمثل في ولاية الفقية المطلقة .
لايخفى على أحد بأن المنطقة حبلى بالاحداث وليس سرا ان قلنا بان التحديات المصيرية تعصف بالمنطقة برمتها ومن أهم هذه التحديات مطالبة الشعوب التي تعاني من الاضطهاد القومي بحقوقها، لذا نراها تنتظر بفارغ الصبر حلا عادلا وشاملا للمعضلات الاساسية التي تعاني منها ولهذا السبب سوف لن تذوق المنطقة بشكل عام وايران بشكل خاص طعم الامن والاستقرار الا اذا تعهدت الاوساط الاقليمية والدولية بايجاد مثل هذا الحل .
وبما ان الحفاظ على الأمن الإقليمي في هذه المنطقة الحيوية التي تمتلك أكبر مخزون للطاقة في العالم على الاطلاق ، مسؤولية دولية لضمان امدادات البترول ،لذا على العالم بأسره ان يمارس دوره في ذلك، انطلاقا من حقائق ان الأمن والسلام والاستقرار في المنطقة مرتبط مباشرة بتحقيق حقوق الشعوب المضطهدة وتطبيق الديمقراطية لتصبح قاعدة أساسية للتنمية والتحولات الاقتصادية الكبرى والعكس هو الصحيح أي سيتبلور المزيد من العنف والعنف المضاد في المنطقة بأسرهاو سيخرج هذا الامر عن السيطرة لتصبح المنطقة مرتعا خصبا للمزيد من الارهاب الذي ستتأثر الاسرة الدولية بتداعياته وان الشعب العربي الاهوازي ليس شاذا عن هذه القاعدة .
اللجنة الاعلامية لحزب التضامن الديمقراطي الأهوازي


EmoticonEmoticon