مشاركة مميزة

طرد 50 موظف ومهندس عربي اهوازي من مصفاة عبادان وتوظيف مهاجرين بدلهم

تلقت منظمة حقوق الانسان الاهوازية أنباء عن طرد 50 موظفا ومهندسا وفنيا من العرب الاهوازيين المتعلمين والخبراء بعملهم وبعضهم لهم تجارب وخبر...

اعتقالات عشوائية في صفوف ابناء الاهواز




ارتكبت قوات الامن التابعة للنظام الايراني الارهابي جريمة اخرى بحق ابناء الشعب الاهوازي و ذلك في يوم الاحد الموافق الثلاثين من هذا الشهر (ديسمبر) و اعتقلت ما يقارب الثلاث مئة من ابناء الاهواز الذين كانوا قد حضروا مراسم تابينية اقيمت في احد مساجد مدينة الاهواز تكريما لروح الشهيد مهدي الحيدري الذي سقط شهيدا برصاص قوات الامن التابعة للنظام الايراني المجرم مؤخراً.و كانت المراسم تتسم بالروح المعنوية و الهدوء و تهدف الى مؤازرة ذوي الشهيد الشاب الذي قضى من عمره 20 عام حتى سقط شهيدا برصاص القوات الايرانية خلال المظاهرة التي اقيمت مؤخرا تنديداً بهمجية و وحشية النظام الايراني الارهابي بحق ابناء الاهواز.و من بين هؤلاء المعتقلين الكثير من ذو العمر تحت السابع عشر عام .و قد شهد الاهواز في الايام القليلة الماضية سلسلة من الاعدامات و التنكيل بحق ابنائه البررة من قبل قوات الظلام و الارهاب الابراني و كان اخرها استشهاد المناضل البطل زامل الباوي و البطل غيبان العبيداوي الذي اضحوا بارواحهم من اجل ان تنبت شجرة النخيل الاهوازية و تصمد امام محاولات النظام لفرض امر واقع جديد في الاهواز العربية.و جرت مظاهرات عدة ضد هذه الهجمة الوحشية و الممارسات الغير بشرية من قبل النظام الايراني و لكن بعيداً عن الاعلام الدولي و الاقليمي اصبحت القضية الاهوازية و ضحاياها تعاني مراة البطش النظام الايراني و التمييز في مجال الاعلام الدولي و العربي اللذان لطالما ينددون بالدكتاتوريات و الاستبداد .الا يبدوا ان لغة الاستثناء ماضية حتى في ظل العولمة و الحداثة.

ياسر الاسدي--صوت الاهواز


EmoticonEmoticon