مشاركة مميزة

طرد 50 موظف ومهندس عربي اهوازي من مصفاة عبادان وتوظيف مهاجرين بدلهم

تلقت منظمة حقوق الانسان الاهوازية أنباء عن طرد 50 موظفا ومهندسا وفنيا من العرب الاهوازيين المتعلمين والخبراء بعملهم وبعضهم لهم تجارب وخبر...

الخارجية الاميركية تصدر تقريرا عن الاعتقالات الاخيرة في الاهواز


الخبر الاصلي منقول من راديو صوت اميركا بالفارسية
http://www.voanews.com/persian/2008-01-09-voa18.cfm
تعريب: راية الطرفي

التقارير الواردة الينا تؤكد ان القوات الامنية للجمهورية الاسلامية الايرانية قد هاجمت تجمع للاهالي في مسجد "حمزة " في الاهواز.وحسب تقرير مراقبي حقوق الانسان فقد اعتقل عدد يتراوح بين 50 شخص كحد ادنى و300 شخص كحد اقصى من العرب في تلك المدينة.
تقول منظمة العفو الدولية انها تسلمت تقارير حول الاصابات التي وقعت جرّاء اطلاق الرصاص من قِبل القوات الامنية.
السيدة فاختة زماني ,رئيس منظمة الدفاع عن سجناء اذربيجان تقول ان عدد من القومية العربية في الاهواز اتصلوا بها وتسائلوا عن مكان تواجد بعض الذين تم اعتقالهم.تقول زماني : "المعتقلين اُخذوا الى منطقة مجهولة وحتى اسرهم لا يعلمون عنهم شيئا.نخاف انهم قد تعرضوا للتعذيب او سوء المعاملة وايضا نخشى عدم نقل الجرحى للمستشفيات."
عند الهجوم على مسجد حمزة في الاهواز كان العرب الاهوازيون مجتمعين في مجلس تأبين مهدي حيدري.السيد حيدري حسب التقارير كان ناشطا سياسيا وقد اصيب بعيار ناري عند محاولته الهرب من القوات الامنية.
حسب تقرير وزارة الخارجية الاميركية ,الاقلية العربية الاهوازية يتعرضون للتعذيب والتمييز من قبل المسئولين الايرانيين.التنظيمات الاهوازية ومنظمات حقوق الانسان تدعي ان النشطاء السياسيين المنتمين لهذه التنظيمات يتعرضون للتعذيب وسوء المعاملة كاعتقال زوجاتهم وابناءهم.

تقول فاختة زماني :" المحامون ومن ضمنهم صالح كامراني ,احد المدافعين عن حقوق الانسان الاذري –ايران,الذين كانوا يسعون لمساعدة النشطاء الاهوازيين ايضا واجهوا خطر الاعتقال .هي تضيف:" عادة العرب لا يستطيعون الوصول للمحاميين وعندما يتواصل محام للدفاع عنهم مع المسئوليين يواجه بالتهديد والسجن.على سبيل المثال صالح كامراني الذي كان ينوي ان يترافع عن عدد من الكتاب والمثقفين الاهوازيين قد سجن وتم استجوابه عن موكليه."
الرئيس بوش في بيانه الصادر بمناسبة يوم حقوق الانسان قال:" الولايات المتحدة الاميركية تقف مع الذين يسعون للحفاظ على استقرار نظام سيادة الشعب وتحقيق الحرية." يضيف الرئيس بوش :" سيأتي يوم يستطيع فيه مواطنو دول اخرى ككوريا الشمالية,ايران, زيمبابوي والسودان,ان يمارسوا طقوسهم الدينية وعقائدهم بدون العوائق الموجودة وسينعمون بالنعم التي ستجلبها لهم الحرية."


EmoticonEmoticon