مشاركة مميزة

طرد 50 موظف ومهندس عربي اهوازي من مصفاة عبادان وتوظيف مهاجرين بدلهم

تلقت منظمة حقوق الانسان الاهوازية أنباء عن طرد 50 موظفا ومهندسا وفنيا من العرب الاهوازيين المتعلمين والخبراء بعملهم وبعضهم لهم تجارب وخبر...

الاهوازيون في مقر رئاسة الوزراء في بريطانيا

سيقوم الأهوازيون العرب بزيارة رقم 10 شارع داونينغ ستريت في 21 نيسان / ابريل بهدف حث رئيس الوزراء البريطاني غوردون براون على اعطاء اولويه للانسان العربي الأهوازي في كافة المحادثات الثنائية مع ايران وعلى المستوى الاوروبي. وسيتم تزويد رئيس الوزراء البريطاني بتفاصيل آخر الفظائع المرتكبة ضد العرب الأهوازيين وآخرها قطع امدادات مياه الشرب عن القرى العربية على طول شط العرب. تأتي زيارة مقر رئيس الوزراء البريطاني في لندن كاشارة الى سلسلة من الاحداث شهدها شهر نيسان /أبريل لتخليد الذكرى السنوية الثالثة لانتفاضة نيسان السلمية التي لقي خلالها 160 عربي أهوازي حتفهم على أيدي قوات الامن كما يتم تخليد القائد العربي الاهوازي منصور السيلاوي الأهوازي الذي وافته المنية مؤخرا في لندن . نجح الأهوازيون العرب في الانخراط في حملة لكسب تأييد البرلمان البريطاني وقدمت لجنة الصداقة الاهوازية البريطانية الادلة والوثائق الى لجنة حقوق الانسان المحافظة في قصر وست منيستر . وفي جلسة صباحية مبكرة قدمت جمعية الصداقة الأهوازية البريطانية مشروع قرار لأدانة الاضطهاد المستمر ضد العرب الأهوازيين والاعدامات الجماعية للنشطاء العرب الأهوازيين بحيث تم توقيعه من قبل 49 من أعضاء البرلمان البريطاني التابعين لمختلف اطياف الاحزاب السياسية بما فيهم الرئيس القوي للجنة الامن بول مورفي . كما أعرب وزير الخارجية البريطاني كيم هاول ايضا عن "قلقه العميق" ازاء اعدام العرب الاهوازيين بواسطة ايران وتعهد بالاستفادة من كافة الفرص المتاحة لاظهار قلقه ازاء حقوق الاقليات في ايران للسلطات الايرانية . وقال المتحدث باسم جمعية الصداقة الاهوازية البريطانية ناصر بني أسد : من الاهمية بمكان ان تستمر الحكومة البريطانية في ممارسة الضغوط على ايران لوقف العنف والكف عن الاضطهاد ضد العرب الاهوازيين مضيفا يسرنا ان تتاح لنا الفرصة لزيارة مقر رئاسة الوزراء البريطانية في داوننينغ ستريت لنعبرعن قلقنا.


EmoticonEmoticon