مشاركة مميزة

طرد 50 موظف ومهندس عربي اهوازي من مصفاة عبادان وتوظيف مهاجرين بدلهم

تلقت منظمة حقوق الانسان الاهوازية أنباء عن طرد 50 موظفا ومهندسا وفنيا من العرب الاهوازيين المتعلمين والخبراء بعملهم وبعضهم لهم تجارب وخبر...

السلطات الايرانية تعدم 23سجيناً بغضون يومين

أعدمت 23 سجيناً خلال اليومين الماضيين وذلك حسب الوكالات الأنباء الرسمية و الغير الرسمية في إيران. وقد قامت السلطات في صباح يوم الأحد الموافق 17يوليو/تموز إعدام سجينيّن إثنين فيمنطقة مهر شهر التابعة لمدينة كرج الإيرانية وذلك بتهم الإعتداء الجنسي والاغتصاب و تم الحكم عليهما بالإعدام في وقت سابق . وحسب تقرير وكالة الأنباء الرسمية "ميزان " التابعة للسلطة القضائية الايرانية، فقد أعلن مسؤول في العلاقات العامة في محكمة العدل في محافظة غيلان،أزنه تم إعدام سجينيّن من سجناء السجن المركزي في لاكان التابعة لمدينة رشت شنقاً يوم السبت. و أسمائهم الأول يدعى ف.م أتهم بشراء 675 كيلو غراما من المخدرات من نوع ما تسمى بالشيشه في إيران و الثاني يدعى م.ب أتهم بتهمة حيازة و حمل هذه الكمية من المخدرات .
في تقرير آخر لموقع "هرانا" التابع لمجموعة ناشطي حقوق الانسان في ايران، ورد فيه خبر إعدام 11 سجيناً في سجن قزل حصار الواقع في مدينة كرج الإيرانية حيث تم توثيق إعدام 5 أشخاص من هؤلاء السجناء.
وقال مصدر مطلع لمنظمة حقوق الإنسان في إيران في هذا الشأن أن المعدومين هما سعيد صابري و مسلم بهرامي حيث تم نقلهم يوم السبت الماضي من سجن رجائي شهر إلى سجن قزل حصار و تم تنفيذ حكم الإعدام بهما دون أن تمنح لهم حق الزيارة لأقربائهم و ذلك لآخر مرة . يذكر إن من بين المعدومين توجد هنالك إمرأة واحدة كانت مسجونة في مدينة رى.
يقال إن كل هؤلاء السجناء حكم عليهم بالإعدام و ذلك بتهم تتعلق بحيازة و حمل و تجارة المخدرات. رغما أن لن ينشر أي موقع رسمي حكومي خبر هذه الإعدامات.

و بدوره يذكر هذا المصدر خبر إعدام ثلاثة سجناء في سجن المركزي في مدينة أراك و بتهم تتعلق بالمخدرات و أسمائهم كالآتي: منصور زعفراني ، قاطع 107 و يوسف برأيي ،قاطع 105 و قاسم دلشاد، قاطع102 في سجن أراك المركزي .و لم ينشر خبر إعدام هؤلاء السجناء في وكالات الأنباء الرسمية .
في تقريره الأخير الصادر عن هذا المصدر الإعلامي إن في يوم الإثنين 18يوليو/تموز 2016 أيضا تم إعدام 5سجناء وذلك شنقاً و في الملأ في سجن أراك المركزي و هؤلاء المعدومين هم : مسعود تقي بور – حسن فرج بور – مهدي باقري – باقر جليلي - حميد حقوين .
من جهتها دانت منظمة حقوق الإنسان الأهوازية هذه الاعدامات المتزايدة وتحذر من اضطراد معدلات الاعدام بما فيها تلك الاحكام بالاعدام التي صدرت ضد ناشطين عرب اهوازيين وسائر القوميات غير الفارسية خاصة الامراد والبلوش في السجون وتؤكد أن أوضاع حقوق الانسان تدهورت بشكل مضاعف في عهد رئاسة روحاني.
وطالبت المنظمة الجهات الدولية بالضغط على الخمومة الايرانية لوقف تنفيذ عقوبة الاعدام والغاء هذه العقوبة خاصة ضد الناشطين السياسيين.


EmoticonEmoticon