مشاركة مميزة

طرد 50 موظف ومهندس عربي اهوازي من مصفاة عبادان وتوظيف مهاجرين بدلهم

تلقت منظمة حقوق الانسان الاهوازية أنباء عن طرد 50 موظفا ومهندسا وفنيا من العرب الاهوازيين المتعلمين والخبراء بعملهم وبعضهم لهم تجارب وخبر...

صحيفة إيرانية تسيء للقومية التركية بعبارات عنصرية

نشرت صحيفة "طرح نو" في عددها الصادر الأربعاء الماضي، مقالا تضمن عبارات وصفت بـ "العنصرية" ضد الأتراك، مما أثار استياء الآذريين في إيران، الذين شنوا حملة عبر شبكات التواصل الاجتماعي، نددوا خلالها بتكرار الموجة العنصرية في الإعلام الإيراني ضد القومية التركية.
وجاء في المقال الذي نشر تحت عنوان "بوابات رستم السبع " - ورستم هو بطل كتاب أسطورة " الشاهنامه" الفارسية - أن " القائد الفارسي في معركة مع الأتراك وصف قائد الجيش الطوراني بـ "الذليل"، مضيفاً أن "رستم خاطب القائد التركي بالقول أننا لا نعترف بالطورانيين كرجال، بل إنهم أذلاء كالنساء، وأنت أيها التركي الذي تأتي من عرق وقوم قذرين، فأنت لست كفؤا لقتال الرجال، فاذهب وامسك بيدك المغزل واعمل كالنساء في غزل القطن".
ووصف نشطاء الأتراك في إقليم آذربيجان الإيراني، الذين تداولوا المقال عبر شبكات التواصل الاجتماعي، بأن هذا الخطاب العنصري استهدف ثلاثة فئات بالاهانة والتحقير، حيث هاجم الكاتب في نفس الوقت كلا من القومية التركية والنساء وممتهني غزل القطن "، حسب تعبيرهم.
وأفاد موقع " آراز نيوز" الذي يغطي أخبار مناطق آذربيجان الإيرانية، أن هذا المقال العنصري ضد الشعب التركي أثار استياء الآذريين وجرح شعورهم القومي ".
وليست هذه المرة الأولى التي يسيء فيها الاعلام الايراني للقومية التركية في البلاد والتي تشكل حوالي 25% من السكان، حيث سبق وأن اندلعت مظاهرات عارمة في كافة مدن اقليم آذربايجان احتجاجا على تعمد تكرار الإهانات ضد القومية التركية الآذرية في الإعلام، في نوفمبر الماضي، حيث خرجت مسيرات في كل من مدن تبريز وارومية ووزنجان وأردبيل وقزوين، اعتقلت السلطات الأمنية خلالها مئات الشبان الآذريين الذين حكم على 27 منهم من قبل محكمة الثورة بالسجن من 6 أشهر الى 3 سنوات.
من جهتهم، ندد نواب أتراك يمثلون اقليم محافظات اقليم آذربيجان في مجلس الشورى الايراني، بالمقال المنشور واعتبروا أنه يأتي في سياق تكرار مسلسل الخطاب العنصري الممنهج من قبل النظام الإيراني ضد الأتراك والقوميات الأخرى".
وقال النواب في بيانات منفصلة إنه" من المؤسف أن هذه الممارسات والاهانات العنصرية ضد الأتراك و العرب وباقي القوميات في إيران مستمرة ووصلت إلى حدود خطيرة حيث تقوم الصحف الفارسية في الداخل وخارج البلاد بنشرها".
ورأى النواب الآذريين أنه في كل مرة تزداد هذه الإهانات والممارسات حدة وقسوة عن سابقاتها، كما في حالة الرسم الكاريكاتيري المهين في جريدة إيران ضد الاتراك أو برنامج "فتيلة التلفزيوني المهين للآذريين الذي أطلق شرارة الاحتجاجات.
يقول الناشطون الآذريون أن صحيفة " طرح نو" الحكومية لديها انتماءات "شوفينية فارسية "و تدعم من قبل استخبارات الحرس الثوري في أذربيجان، كما أن هناك وسائل إعلام على شاكلتها كصحيفة " إيران شمالي" وموقع "آذريها" وصحيفة " وطن يولي"


EmoticonEmoticon