مشاركة مميزة

طرد 50 موظف ومهندس عربي اهوازي من مصفاة عبادان وتوظيف مهاجرين بدلهم

تلقت منظمة حقوق الانسان الاهوازية أنباء عن طرد 50 موظفا ومهندسا وفنيا من العرب الاهوازيين المتعلمين والخبراء بعملهم وبعضهم لهم تجارب وخبر...

ترشيح "عاصمة جهانغير" مقررة للأمم المتحدة لحقوق الانسان في إيران

رشحت الأمم المتحدة المحامية الباكستانية والناشطة الحقوقية، عاصمة جيلاني جهانغير، كمقرر خاص للأمم المتحدة بشأن قضايا حقوق الإنسان في إيران، وذلك بعد انتهاء ولاية الدكتور أحمد شهيد (وزير خارجية المالديف الأسبق) في هذه المهمة التي تسلمها لمدة 5 سنوات.
وشغلت عاصمة جهانغير (64 عاماً) منصب المقرر الخاص للأمم المتحدة لحرية المعتقد من 2004 حتى عام 2010. كما شغلت منصب رئيسة لجنة حقوق الإنسان في باكستان، وكذلك رئيسة نقابة المحامين، حيث وضعت تحت الإقامة الجبرية لمرتين: الأولى في العام 1983 والثانية في عام 2007 بسبب نشاطاتها في مجال تعزيز حقوق الإنسان.
وسيتم التصويت على اختيار جهانغير في بداية أكتوبر المقبل، وذلك عند انتهاء أعمال الدورة الـ33 لمجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة في جنيف.
وستحل هذه الخبيرة الحقوقية الباكستانية محل أحمد شهيد الذي لم يستطع الدخول إلى إيران طيلة السنوات الخمس من مهمته بسبب رفض طهران لطلبات زيارته للبلاد.
وقدم شهيد تقارير دورية غاية في الأهمية حول رصد انتهاكات حقوق الإنسان على يد السلطات الإيرانية، أدت خلال السنوات الأخيرة إلى إصدار 4 قرارات إدانة ضد طهران من قبل مجلس حقوق الإنسان.
واتهمت إيران دوماً مقرر الأمم المتحدة بـ"تسييس ملف حقوق الإنسان" و"تنفيذ أجندة الغرب"، ودافعت عن الانتقادات التي وجهها شهيد حول تزايد الإعدامات التي تنفذها طهران، خاصة ضد الناشطين السياسيين، ورفضت التعاون والتجاوب مع توصيات مجلس حقوق الإنسان.


EmoticonEmoticon